مسابقة نور الطلابیة – تکریم ابن رزاز الجزری

تعلن الامانة العامة للجائزة الدولیة "المصطفی (ص)" ، إقامتها للدورة الثالثة لمسابقة طلاب النور- ذكراً وتكریماً لابن رزاز الجَزَري بتاریخ شباط 2018 والتي تهدف إلی إنتاج افلام علمیة 60 ثانیه بین طلاّب المدارس و المراكز التعلیمیة و دور الأبحاث.
إذ ستكون المسابقة و دعمها العلمي و التقني تحت إشراف شركة " فن‌ آموز " .


موضوع المسابقة :

الف – صناعة آلیات ومعدات (میكانیكیات ) الحركة
ب - إختبارات فیما یخص أبحاث مختلفة في المیكانیك

الارشاد العلمي : كما وقد كان في العام المنصرم، سیتم تقدیم وعرض مئات الافلام في المجالات العلمیة المشاركة في المسابقة.
الافلام الارشادیة العلمیة ستتناول الموضوعات التالیة:
العجلات البسیطة و مكانیكیات الحركة، الا‌حتكاك، الجُهد / المقاومة، مركز المادة، الثبات ( استاتیك )، العطالة ( اینرسي)، الحركة الدورانیة، قوات الإنفلات المركزي، حركة القذف / الرمي ، قوانین نیوتن، قوة الجاذبیة، ربیع / لولب ( سبرینغ)، الزخم، الطاقة المكانیكیة و تبدیلاتها، البندول، الضغط و الطفو، الضغط في المواد الصلبة، السوائل، الغازات، قانون برنولي، السلاسة، تقلبات، التصاعد / التزاید، الامواج المیكانیكیة، و . . . الخ.


جوائز المسابقة :


• ما یُعادل قیمة ۱۰۰ مسكوكة ذهبیة ( ربیع الحریة ) تهدیل ۱۰۰ اثر متفوق یقدمه الطلاب
• اهداء معدات علمیة و مختبریة لدور الابحاث و المدارس التي شاركت بتفوق



• مدة ارسال الآثار لغایة یوم : 21 ماي 2018
• من أجل التسجیل و المشاركة في المسابقة یتحتم علی الطلاب تشكیل مجموعات من اثنین الی ثلاث اشخاص من ثم مراجعة بوابة موقع التسجیل المخصصة لذلك.
• إن معاییر التقییم و شروط لجنة التحكیم متوفرة في بوابة الموقع وهي في متناول الید.



قناة مسابقة طلاب النور علی التلغرام هو MosabegheNoor@


الجزري داهیة المیكانیك

شیخ الرئیس بدیع الزمان ابوالعز ابن اسماعیل ابن الرزاز الجزري (1136 ولادته -1206 وفاته) أشهر مهندس میكانیكي مسلم عربي اللسان بزمانه. عاش ما یقارب قبل حدود 800 عام و ترعرع ونشأ في بلدة دیار بكر الواقعة حالیاً بتركیا إبان القرن السادس الهجري ، و یُعرف بأنه هو اول من صمم وكشف النقاب عن التكنولوجیا الاسلامیة بشكل مرموق. ولقد اشتهر بالجزري بهذا الاسم وذلك لأن مسقط رأسه كان في بلد الجزائر.


ألف الجزري كتابه المشهور " الجامع بین العلم و العمل النافع في صناعة الحیل" في عام 1206 والذي یُعد اول كتاب في مجال المیكانیك باللغة العربیة . هذا الكتاب ، یُعتبر أهم رسالة اسلامیة في الهندسة المیكانیكیة كما و ینظر الیه بعنوان الاثر الخلاق في تأریخ التكنولوجیا. حیث من خلاله تطرّق لاسباب‌ الحیل‌ (الاجهزة‌ المیكانیكیة ‌) .


إن علم‌ الحیل‌ یُعد الیوم بمثابة علم‌ المیكانیك‌.‌ فقد شرح الجزري بصورة مختصرة المیكانیك والنظریات العملیة في هذا الكتاب. و یكتب العالم جورج سارتون عنه فیقول: هذه الرسالة بحد ذاتها تُعتبر نوعاً ما ، قمة و نهایة الدراسة ولربما من الممكن القول بانها قد تكون اعلی قمة الانجازات لدی المسلمین.
إن كتاب الجزري بسبب أن كاتبه كان مهندساً ذا كفاءة و صنعة بمهارته ، یُعتبر مفیداً وعملیاً جداً.


ففي هذا الكتاب یصف الاجهزة المختلفة بكافة جزئیاتها الدقیقة وبهذا یُسهم وبصورة قیّمة في بلورة التأریخ الهندسي.


وقد جاءت في كتاب‌ الجزري‌ كلمات و مصطلحات‌ فنیة كثیرة‌ باللغة‌ الفارسیة‌ تُبین مدی التأثیر العمیق‌ للایرانیین‌ علی التكنولوجیا في العالم الاسلامي‌‌. كما و یُنظر لهذا الكتاب من النظرة الفنیة بأنه كتاب ذات اهمیة‌ تمیزه و تضعه محطاً للانظار. فالرسوم الفسیفسائیة (المینیاتوریة) المعروفة بهذا الكتاب تُعد الاجمل وهي احدی الاسباب لشهرة هذا الكتاب في الغرب.‌


بالطبع وبناءاً علی هذه النظرة نستطیع ان نشیر الی انه قد ابدع في انتاج معدات اُخری كأدوات الموسیقی والصوت وحتی یمكن الاشارة الا أن الجزري‌ قد صنع اجهزة اخری كالساعات و الساعات الشمسیة‌.
الجزري‌ قام برسم كل جهاز عبر‌ صورة اصلیة‌ رسم‌ وبین خلالها النظرة العامة للجهاز‌،
و بالنتیجة فإن الكتاب‌ یحتوي علی خمسین صورة اصلیة‌‌ فهرسها بالحروف‌ الابجدیة من واحد الی خمسین ‌، و قد ذكرها خلال نصوص الكتاب ونوهّ الی الرجوع‌ الیها‌.
وبغیة اعطاء الایضاحات وذكر‌ جزئیات‌ وتفاصیل الاجهزة ؛ فلقد قام برسم تصاویراً اخری‌؛ ادت الی وصول الرسومات الی مجموع‌ ۱۷۴ صورة في الكتاب.
بالطبع في تلك الحقبة الزمنیة لم یكن المهندسین‌ آنذاك قد تعرفوا علی الرسم الثلاثي الابعاد للتصاویر مما ترك الرسوم الفنیة الموجودة بالكتاب تختلف عن رسوم الاشكال هذه الایام ‌، وبالنتیجة فإن الصور الثلاثیة الابعاد التي جائت بالكتاب تظهر بأنها بدائیة إلاّ أن هذه النقیصة‌، لم تمنع‌ الادراك‌ لطریقة عمل وأداء الجهاز.
وقام الجزري بشرح و وصف خمسین جهازاً میكانیكیاً في 6 مقالات منفصلة تشمل الساعات المائیة و أجهزة الغسیل الیدویة و مكائن رفع المیاه وضخها و غیرها من الاجهزة الاخری .
و عندما قام المتحف العلمي في لندن بوضع مودیل لهیكل مصطنع عن الساعة المائیة المشهور بها الجزري في المهرجان الاسلامي العالمي في بریطانیا عام 1976، اشاد بجهوده وثمنها.
هذا و قام دونالد هیل في عام 1974 بترجمة كتاب الجزري الی الانجلیزیة .
إن كتاب دائرة المعارف تذكر الجزري بـ 6 مقولات في مجال الماكنات والاجهزة وهي كالشرح الآتي :

1- تصمیم 10 انواع من الساعات الشمعیة و المائیة
2- تصمیم 10 انواع من المخازن المناسبة لتوزیع الاشربة
3- تصمیم 10 انواع من الاواني و القارورات للحجامة و الوضوء
4- تصمیم 10 انواع من النافوارت التي یتغیرشكلها بالتناوب
5- تصمیم 5 انواع ماكنات رفع وضخ المیاه
6- تصمیم 5 انواع ماكنات مختلفة اخری

إذ تُعدّ المرة الاولی التي یتم التطرق بها الی الماكنات المتعددة الاشكال، وبمیكانیكیة و تقنیات مختلفة خلال هذا الكتاب ومن ثم تم نشر و درج هذه التصامیم في كتاب معجم دائرة اللغات الهندسیة المیكانیكة الاوروبیة.
و من جملة الابداعات التي قام بها الجزري ، یمكن الاشارة الی المضخات الفعالة المزدوجة للسحب والاستفادة من ذراع علبة التروس في العجلات ، و المعایرة الدقیقة ( كالیبراسیون ) للفوهات ( اوریفیس )، و تشمیع وتسطیح الفلنكات بُغیة التقلیل من التوائاتها ، و دوزنة و تعدیل ثباتیة العجلات ،و الاستفادة من مودیلات ورقیة للتصمیم ، و صب المعدان بالقوالب المُغلقة و غیرها من باقي الصناعات.
الجزري كذلك قام بوضع طرق واسالیب صناعة و مونتاج بجزئیات وتفاصیل دقیقة لما یقارب خمسین ماكنة جاء من بعده المصنعون واعادوا صیاغة تلك الماكنات و صنعوها في المستقبل .
الشكل ادناه یُبین لنا مقطع لمودیل فرضي لمضخة ذهاب وایاب الجزري .
تفاصیل هذه المضخة المنقطعة النظیر بوقتها ظهرت من خلال كتابات الجزري و الاشكال التي رسمها هیل .
تُظهر لنا هاتین المضختين للسحب في هذه الحركة الآنیة الثنائیة تزامنها مع حركة عجلات الكابسة و بخار الماء.

الطرح الاصلي للمضخات الذهاب والایاب مأخوذة من كتابات الجزري



نموذج من ساعات "فیل" التي عثر علیها في كتابات الجزري


احدی الماكنات الاوتوماتیكیة المُصممة بواسطة الجزري وقد عثر علیها في كتابات الجزري: وسیلة موسیقیة علی شكل قارب

التسجيل!