مسابقة "نور" الطلابیة- تکریماً لإبن هیثم

أقامت الأمانة العامة لجائزة المصطفی (ص) الدورة الأول للمسابقة الطلابیة نور تکریماً لإبن الهیثم و موضوعها صناعة افلام العلمیة و تعلیمیة قصیرة مدتها 60 ثانیة شارک فیها الطلاب المدارس و المراكز التعليمية و البحثیة.


حفل الختامی للمسابقة ابن هیثم أقیم فی السادس من مایو لعام 2016 و شارک فیه عدد من العلماء المرموغین فی البلاد.
الأمانة العامة للمسابقة إستلمت اکثر من 1500 فیلم فی مجال علم الضوء و تطبیقاته
و أکثر من 10 آلاف طالب من المهتمین بصناعة الأفلام شارکوا فی هذه المسابقة
تنفيذ المسابقة و الدعم العلمی و الفنی علی شرکة فن آموز


جوائز و تشجيع الطلاب و المدارس الأفضل

• اهداء 200 سبیکة ذهبیة إلی الطلاب الذین کان صانع أفضل 200 الفیلم
• اهداء لوحة تقدیر مع الوسام الوطني للنخب و جائزة المصطفی (ص) إلی الطلاب صناع أفضل 250 فیلم
• إهداء معدات و اجهزة المخبریة بقیمة 100 ملیون تومتن إلی المدارس و مراکز البحثیة الحاصلة علی اکبر مجموعة من النقاط من خلال صناعتها للأفلام المشارکة فی المسابقة


المفاهيم العلمية المختلفة التی ممکن استخدامها فی المسابقة

المختلفة الإنعكاس الضوء فى المرایا المختلفة، انکسار الضوء و رد فعل العدسات و تقنیة عدسات البریزم، ضوء انهيار و رد فعل العدسة و البريزم، الغرفة المظلمة، المباحث المرتبط بالظل و ظلال العجبیة، تركيب و تحلل الألوان، استقطاب الضوء، التدخل والانعراج الضوئي، قياس طول موجي
الأغلاط البصریة، سلوك العين و الحالات البيولوجية، الظاهرة فوتوالکتریک و فوتونیک کالاتصالات البصرية و أصوات الليزر، الأ لیاف البصرية، العلم والتكنولوجيا التصوير، أی الموضوع یکون له صلة بالعلم و التکنولوجیا و استخدام الضوء


السیرة الذاتیة لإبن الهیثم

ابو علی محمدبن حسن بن هیثم البصری ولد فی البصرة سنة 342 هجريه و قام بتعلیم القرائة والکتابة و الرياضيات. ثم انتقل إلی البغداد و هناک قام فی البحث فی علم الرياضيات و الفيزياء و البصریات و علم الفلك.
ورث ابن الهیثم آثار اکبر علماء الیونان ما قبل المیلاد و العلماء المسلمین من اسلافه فی مجال الفیزیاء البصریة و استطاع أن یغیر فی هیکلة البصریات و یجعلها علم منظم و معین لإبن الهیثم نحو 200مجلد فی الفیزیاء و الریاضیات و علم الفلک و الطب و یعد کتاب المناظر من أشهرالکتب الذی ترجم الی اللاتینیةوکان مؤثراً جداًعلی العلوم التجربیة ومرجعاًفی علم البصریات علی مدی قرون.
یحتوی کتاب المناظر طبیعة البصریات و طریقة انتشار الضوء و الظل، والغرفة المظلمة، وتشریح هیکلةالعین وتوضیح وظائف أعضائها و الظواهر المرتبطة بالنظر و الألوان و أغلاط البصر و قوانین انعکاس الضوء من المرایا الکرویة و الاسطوانیة و المقعدة و الزیغ الکروی و المرایا القطعیة المکافئة و انکسارالضوء
کثیر من العلماء نظیر کبلر وایسنل و فرماو دکارت اتخذوا اعمال ابن الهیثم کقاعدةأساسیة فی بحوثهم و یعد ابن الهیثم اول عالم استخدم مفهوم الأشعة الضوئیة أو الاشعاع البصری حیث کان فی ذهنۀ صورۀ فیزیائیۀ من هذا المفهوم
ابن الهیثم اول من اعترف بأن الضوء له وجود مادی و کان یعتقدان الضوء یحتاج إلی زمن لینتقل من مکان إلی آخر
یقول ابن الهیثم أن الضوء یسیر فی خطوط مستقیمة شریطة أن تتشابه شفافیة محیط إنتشاره و یبرهن علی ذلک من خلال ملاحظة أشعه الشمس النافذۀ إلی غرفة مظلمه فیها غبار
الغرفة المظلمة أو البیت المظلم فی فصل الثالث من المقال الأول من کتاب المناظر وفی جزئاًمنه یقول:عندما نضع عدد من الشموع امام ثقب صغیر فی غرفة مظلمة سینعکس ضوءالشموع بشکل بقع علی جدران الغرفة و ترتیب هذه البقع یکون عکس ترتیب الشموع اذاً تنعکس صورة مقلوبة علی الجانب الآخرمن الثقب.

التسجيل!